×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

لولاك يا وجه الإله - قصيدة في سيد الشهداء الإمام الحسين (ع)

الإسم الكامل : المستبصرة الحجازية
الدولة : دولة الإمام المهدي عجل الله فرجه الشريف
المذهب السابق : لامذهب إن لم أكن شيعية
المساهمة :

لولاك يا وجه الإله

اظميت حزنك يا حسينُ معفَّرُ  ***** والدمعُ وسط محاجري يتحيرُ
هل يستوى ماءاً فيطفىءُ جمرتي ؟ ***** ام من لظاها خافقي يتسعَّرُ
هل يا قتيل الطف ابدأ شقوتي؟  ***** ندباً ولطماً بالدما يتفجرُ
انا في هواك غريبةٌ يابن الهدى  ***** فاقبل غريباً في هواك يُهجَّرُ
مالي وماللطفِّ حتى انحني  ***** . عتبا على عطش نفتهُ الأنهر؟!!
مولاي لا تبدي لوجهي نظرة ً  ***** . بالدمَّ ترمقني كأنيَ أُنحَرُ!
لولاك يا وجه الإلهِ لما سعى  ***** . قلبي لمحرابِ الطفوفِ وينفرُ
أحُسينُ يا جرحاً يضمّدهُ البُكا  ***** . كيفَ اصطباري والعقيلةُ تقهرُ؟
قل لي على ايِّ المناظر أرتمي ... وأنا ارى طفلا ذبيحاً يزهَرُ!!
فوق الكفوفِ وليثها بدرُ هوى؟  ***** من فوق عالية البروج فيقمرُ
ام فوق ابدان تفتَّت لحمها ؟! ***** اجري المدامعَ نادباً يا ( اكبَرُ )
اجسادكمْ للأرض خيرُ مساجدٍ .. .عجبا برملِ الموتِ كيف تعفَّرُ؟!
والرأسُ طواّفٌ على مُدن ِ الردى  ***** يتلو على الرمحِ الطويلِ ويُنذرُ
ونساءُ ( هاشم) في القيود مُقادةٌ  ***** ونساء عتبةَ في الخدور تسوَّرُ
وعليلُهُم في القيدِ ينزفُ مُجهداً  ***** عيناه للرأس المطهَّرِ تنظرُ
ويزيد يلعبُ والمجون مثارةٌ  ***** فرِحاً وينشد شامتا يتثأَّرُ
ويل لناكتِ رشفةِ السبطِ الذي  ***** كان النبي بمائها يتذفَّرُ
ويل لمن يرضى بذلك طالما  ***** بقيت ليالينا تعودُ وتُظهِرُ
منّي الى النحر ِ الشريف ِ تحيةٌ .. . وعلى الأضالع بالسلام اكرِّرُ
وكذا السلام لفتيةٍ عند (الحسين)  ***** لهُمُ مقامٌ بالفَخارِ يزوّرُ
وعلى المحبِّ لآل بيت (محمدِ) ***** مني سلامٌ بالولاءِ يكبرُ

في العاشر من محرم الحرام لسنة 1431هجري
الساعة الثانية صباحاً
المستبصرة الطالبية