×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

وحدة الأمة من هداية العلماء

الإسم الكامل: عبد الله محمود آل الشيخ
الدولة: فلسطين
المذهب السابق: سلفي "جهادي"
المساهمة:

وحدة الأمة من هداية العلماء

بسم لله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين صلى الله عليك يا رسول الله وعلى آلك الطيبين الطاهرين السلام عليك يا سيد الشهداء يا سيدا شباب أهل الجنة يا أبا عبد الله الحسين وعلى أنصارك المجاهدين بين يديك أما بعد .
اعرفكم على نفسي السيد عبد الله بن محمود آل الشيخ
أراد بعض الإخوة أن أتكلم لهم عن طريق الإستبصار
كان استبصاري على يد إستاذ الفاضل الفقيه العالم الجليل.."أطال الله عمره".
فأول ما بدأ معنا بدأ بموضوع تحريف السنة ووضع الأحاديث ومنع الصحابة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أن يكتب لهم كتابا لن يضلوا بعده أبدا وقالوا عندنا كتاب الله حسبنا ثم عرفنا بأهل البيت وأنهم هم الأحق بالخلافة والحقيقة أنني كنت لا أعرف من هم أهل البيت فبدأت التساؤلات حول هذا الموضوع من هم أهل البيت وكيف نصلي عليهم فتدرج حفظه الله معنا في هذا الموضوع فانفتحنا على مسائل كثيرة مثل الإمام علي أحق بالخلافة من أبي بكر ومسألة عدالة الصحابة ومسألة الدس في السنة من المنافقين ومعرفة الفئة الباغية على الإمام الحق المستخلف بالنص وأن أبا بكر وعمر مغتصبان للخلافة من علي وأبناءه عليهم السلام فحدث عندي استغراب كثير كيف حدث ذلك كله ونحن لا نعلم منه شيء ؟ كيف غيبت هذه الحقائق المذهلة فقرأت الكتب من خلال المعلم الفقيه فتبين لي أن مذهب أهل السنة فيه الخطأ الكثير فتبينت لي هذه الأخطاء من أدلة أهل السنة مثل الخطأ الكبير الذي أحدث الفتن على مدار التاريخ وهو أخذ الخلافة من علي عليه السلام وهي ثبتت لي بالأدلة السنية أي أن الخلافة بالنص لا بالشورى كما حدث من الذين أخذوها بغير حق معرضين عن قول الرسول صلى الله عليه وآله وسلم في حجة الوداع" قال:"من كنت مولاه فعلي مولاه" وقوله :" أنت خليفتي يعني في كل مؤمن من بعدي"وقوله في يوم الغدير:"كأني قد دعيت فأجبت إني قد تركت فيكم الثقلين أحدهما أكبر من الآخر كتاب الله تعالى وعترتي فانظروا كيف تخلفوني فيهما فإنهما لن يتفرقا حتى يردا عليَّ الحوض ثم قال: إن الله عَزَّ وَجَلَّ مولاي وأنا مولى كل مؤمن.
ثم أخذ بيد علي رَضِيَ اَللهُ عَنهُ فقال: من كنت مولاه فهذا وليه اللَّهُمَّ وال من والاه وعاد من عاداه"
وأحاديث الأئمة الإثنى عشر قول الرسول في البخاري ما روي عن جابر بن سمرة قال: سمعت النبي صلى الله عليه وآله وسلم يقول "لا يزال أمر الناس ماضيًا ما وليهم اثنا عشر رجلاً، ثم تكلم النبي صلى الله عليه وآله وسلم بكلمة خفيت علي فسألت أبي: ماذا قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم؟ فقال: كلهم من قريش".
وقوله "وإياكم ومحدثات الأمور فإنها ضلالة فمن أدرك ذلك منكم فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين عضوا عليها بالنواجذ"
وفي الحقيقة أن أهل السنة لا يحددون الأئمة عليهما السلام , فالأدلة التي قرأتها على يد إستاذ الفقيه حفظه الله- من مذهب أهل السنة - تدل وتشير على الأئمة المعروفين لدا الشيعة .
وبعد ذلك بدأت بالحديث مع شيوخ من أهل السنة فلم نجد رداً إلا السباب والتشهير .
فتحدثت في نفسي فقلت : إن السب ليس لغة العلم واللغة الحقيقية للعلم هي مقارعة الحجة بالحجة أما السباب فيحسنه كل أحد وهذا دليل على جهلهم وظلمهم لهذا المذهب , وبعد ذلك تأكدت أن مذهب أهل البيت هو الحق خصوصاً بعد وقوفي على ما يسميه أهل السنة ردود !! وهو السباب كما سبق فهذا في الحقيقة أعطاني دفعة للأمام وتمسكاً في هذا المذهب من غير تردد فوجدت فيه كل الحق لأني أخذت المذهب عن طريق العالم الفقيه دام الله ظله الذي أثق فيه الذي لا يريد للناس إلا النجاة من النار وهو على إستاذ الفقيه حفظه الله وأعانني على بره وبعد ذلك بدأت بدراسة هذا المذهب عن طريق إستاذ الفقيه حفظه الله ومن خلال الدراسة قلت إن الإقتناع بالمذهب لا يريد كلام بل يريد خدمة فأنا قمة بخدمة دين أهل البيت في مركز إستاذ الفقيه حفظه الله وأطال الله عمره و الدعوة لهذا المذهب لأن هذا المذهب خلقه الله لتوحيد الأمة على قيادة واحدة وعدم التفرق كما قال الله تبارك وتعالى "وَاعتَصِمُوا بِحَبلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا وَاذكُرُوا نِعمَةَ اللَّهِ عَلَيكُم إِذ كُنتُم أَعدَاءً فَأَلَّفَ بَينَ قُلُوبِكُم فَأَصبَحتُم بِنِعمَتِهِ إِخوَانًا وَكُنتُم عَلَى شَفَا حُفرَةٍ مِنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِنهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُم آَيَاتِهِ لَعَلَّكُم تَهتَدُونَ"

وبعد ذلك واجهنا المحاربة من قبل الشيوخ ومن قبل العامة ومن الحكومة معاداة أناس حاقدين على أهل البيت لا يريدون التوحد ولا يريدون علم بل يريدون الجهل والضلال فنسأل الله لهم الهداية.
فنقدم لهم النصيحة أن لا يفعلوا شيئا ولا يتكلمون إلى بدليل ولا يأخذون العلم إلى عن العلماء علماء أهل البيت المخلصين الذين لا يريدون إلى ابتغاء مرضاة الله كما قال الله تبارك وتعالى في كتابه "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الأَمرِ مِنكُم فَإِن تَنَازَعتُم فِي شَيءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُم تُؤمِنُونَ بِاللَّهِ وَاليَومِ الآَخِرِ ذَلِكَ خَيرٌ وَأَحسَنُ تَأوِيلًا".نسأل الله أن يرحمنا ويثبتنا على دينه وأن يوحد الناس على دين محمد وآل محمد وأن يزيل الخلاف بين الفريقين وأسأله سبحانه أن يجزي والدي عني وعن الإسلام خير الجزاء وأن يجعلني باراً به وأن يجمعني وإياه في جنات ونهر في مقعد صدق عند مليك مقتدر وصلى الله على محمد وآل محمد.