×
المركز
الأسئلة العقائدية
المكتبة العقائدية
المستبصرون
الشيعة والتشيع
الندوات العقائدية
سجل الزوار
{sitename}
الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله)

غاية المرام وحجة الخصام في تعيين الإمام (ج 6) / الصفحات: ٤١ - ٦٠

٤١

حدثنا أسباط بن نصر عن سماك يعني بن حرب عن عكرمة عن ابن عباس (رضي الله عنه) أن عليا (عليه السلام) كانيقول في حياة رسول الله (صلى الله عليه وآله): إن الله عز وجل يقول *(وما محمد إلا رسول قد خلت من قبله الرسلأفإن مات أو قتل انقلبتم على أعقابكم)* والله ما نقلب على أعقابنا بعد إذ هدانا الله ولئن مات أو قتلقاتلت على ما قاتل عليه حتى أموت، والله إني لأخوه وابن عمه ووارثه فمن أحق به مني(١)؟.

الرابع: العياشي في تفسيره بإسناده عن حنان بن سدير عن أبيه عن أبي جعفر (عليه السلام) قال كانالناس أهل ردة بعد النبي (صلى الله عليه وآله) إلا ثلاثة، فقلت: ومن الثلاثة؟ قال: المقداد وأبو ذر وسلمان الفارسي،ثم عرفت الناس بعد يسير(٢)، وساق الحديث المتقدم أول الباب.

الخامس: العياشي بإسناده عن الفضل بن يسار عن أبي جعفر (عليه السلام) قال: إن رسول الله ٩ لما قبضصار الناس كلهم أهل جاهلية إلا أربعة: علي والمقداد وسلمان وأبو ذر فقلت: فعمار؟ فقال: أنتكنت تريد الذين لم يدخلهم شئ هؤلاء الثلاثة(٣).

السادس: العياشي بإسناده عن الأصبغ بن نباته قال: سمعت أمير المؤمنين يقول في كلام له يومالجمل يا أيها الناس إن الله تبارك اسمه وعز جنده لم يقبض نبيا قط حتى يكون له في أمته منيهدي بهداه ويقصد سيرته، ويدل على معالم سبيل الحق الذي فرض الله على عباده ثم قرأ *(ومامحمد إلا رسول قد خلت من قبله الرسل...)*(٤)(٥).

السابع: العياشي بإسناده عن عمرو بن أبي المقدام عن أبيه قال: قلت لأبي جعفر (عليه السلام): إن العامةتزعم أن بيعة أبي بكر حيث اجتمع لها الناس كانت رضا الله، وساق الحديث الثاني في الباب إلىقوله تعالى *(ومنهم من كفر)* وزاد فيه الآية، ففي هذا ما يستدل به على أن أصحاب محمد (صلى الله عليه وآله) قداختلفوا من بعده فمنهم من آمن ومنهم من كفر(٦).

الثامن: العياشي بإسناده عن عبد الصمد بن بشير عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: تدرون ماتالنبي (صلى الله عليه وآله) أو قتل إن الله يقول *(أفإن مات أو قتل انقلبتم على أعقابكم)* فسم قبل الموت، إنهماسقتاه فقلنا: إنهما وأبواهما شر من خلق الله(٧).

التاسع: العياشي بإسناده عن الحسين بن المنذر قال: سألت أبا عبد الله (عليه السلام)*(أفإن مات أو قتلانقلبتم على أعقابكم)* القتل والموت قال: يعني أصحابه الذين فعلوا ما فعلوا(٨).

(١) أمالي الطوسي: ٥٠٢ / ١٠٩٩.

(٢) تفسير العياشي ١: ١٩٩ / ١٤٨.

(٣) تفسير العياشي ١: ١٩٩ / ١٤٩.

(٤) آل عمران: ١٤٤.

(٥) تفسير العياشي ١: ١٩٩ / ١٥٠.

(٦) تفسير العياشي ١: ٢٠٠ / ١٥١.

(٧) تفسير العياشي ١: ٢٠٠ / ١٥٢.

(٨) تفسير العياشي ١: ٢٠٠ / ١٥٣.

٤٢

العاشر: ابن شهرآشوب عن سعيد بن جبير عن ابن عباس في قوله تعالى *(أفإن مات أو قتلانقلبتم على أعقابكم ومن ينقلب على عقبيه فلن يضر الله شيئا وسيجزي الله الشاكرين)* يعنيبالشاكرين علي بن أبي طالب والمرتدين على أعقابهم الذين ارتدوا عنه(١).

الحادي عشر: الكشي عن علي بن الحكم عن سيف بن عميرة عن أبي بكر الحضرمي قال: قالأبو جعفر (عليه السلام) ارتد الناس إلا ثلاثة: نفر سلمان وأبو ذر والمقداد، قلت: فعمار؟ قال: وكان جاضجيضة ثم رجع فقال: إن أردت الذي لم يشك ولم يدخله شئ فالمقداد(٢).

(١) مناقب آل أبي طالب ١: ٣٨٥.

(٢) إختيار معرفة الرجال: ١: ٥١.

٤٣

الباب التاسع والستون

في افتراق الأمة بعد رسول الله (صلى الله عليه وآله) على ثلاث وسبعين فرقة
منها فرقة ناجية، الناجية شيعة علي (عليه السلام) في الجنة، وحديث ثلاث فرق

من طريق العامة وفيه ثلاثة أحاديث


الأول: موفق بن أحمد من أعيان علماء العامة قال: أخبرني الشيخ الإمام شهاب الدين أبوالنجيب سعد بن عبد الله بن الحسن الهمداني المعروف بالمرقدي فيما كتب إلي من همدان،أخبرنا الحافظ أبو علي الحسن بن أحمد بن الحسن الحداد بأصبهان فيما أذن لي في الرواية عنه،أخبرنا الشيخ الأديب أو يعلى عبد الرزاق بن عمر بن إبراهيم الظهراني سنة ثلاث وسبعينوأربعمائة، أخبرنا الإمام الحافظ طراز المحدثين أبو بكر أحمد بن موسى بن مردويه الأصفهاني،أخبرنا أحمد بن محمد السري حدثنا المنذر بن محمد بن المنذر حدثني عمي الحسين بن سعدحدثني أبي عن أبان بن تغلب عن فضل عن عبد الملك الهمداني عن زاذان عن علي رضي الله عنهقال: تفترق هذه الأمة على ثلاث وسبعين فرقة، اثنتان وسبعون في النار وواحدة في الجنة وهمالذين قال الله عز وجل في حقهم *(وممن خلقنا أمة يهدون بالحق وبه يعدلون)*(١) وهم أناوشيعتي(٢).

الثاني: موفق بن أحمد قال: ذكر الإمام محمد بن أحمد بن علي بن الحسين بن شاذان، حدثنيأحمد بن محمد بن سليمان عن جعفر بن محمد بن يعقوب عن صفوان بن يحيى عن داود بنالحصين عن عمر بن أذينة عن جعفر بن محمد عن أبيه عن علي بن الحسين عن أبيه عن علي (عليه السلام)قال: قال لي رسول الله (صلى الله عليه وآله): يا علي مثلك في أمتي مثل عيسى ابن مريم افترق قومه ثلاث فرق،فرقة مؤمنون وهم الحواريون وفرقة عادوه وهم اليهود وفرقة غلوا فيه فخرجوا عن الإيمان، وإنأمتي ستفترق فيك ثلاث فرق شيعتك وهم المؤمنون، وفرقة أعداؤك وهم الناكثون، ففرقة غلوافيك وهم الجاحدون السابقون، وأنت يا علي وشيعتك في الجنة، وعدوك والغالي فيك في

(١) الأعراف: ١٨١.

(٢) مناقب الخوارزمي: ٣٣١ / ٣٥١.

٤٤

النار(١).

الثالث: أسند ابن مردويه وهو من ثقات العامة إلى أبان بن تغلب عن مسلم قال: سمعت أبا ذروالمقداد وسلمان يقولون كنا قعودا عند النبي (صلى الله عليه وآله) إذ أقبل ثلاثة من المهاجرين فقال (صلى الله عليه وآله): تفترقأمتي بعدي ثلاث فرق: أهل حق لا يشوبونه بباطل مثلهم كالذهب كلما فتنته النار زاد وجودهوإمامهم هذا، وأشار إلى أحد الثلاثة، وهو الذي أمر الله في كتابه إماما ورحمة، وفرقه أهل باطل لايشوبونه بحق مثلهم كخبث الحديد كلما فتنته النار زاد خبثا، وإمامهم هذا، فسألتهم عن أهلالحق وإمامهم فقالوا: علي بن أبي طالب وأمسكوا عن الآخرين، فجهدت في الآخرين أنيسموهما فلم يفعلوا، هذه رواية أهل المذهب(٢).

(١) مناقب الخوارزمي: ٣١٧ / ٣١٨.

(٢) الصراط المستقيم: ١ / ٢٧٠.

٤٥

الباب السبعون

في افتراق الأمة بعد رسول الله (صلى الله عليه وآله) على ثلاث وسبعين فرقة
واحدة ناجية والناجية شيعة علي (عليه السلام) وأتباعه

من طريق الخاصة وفيه حديث واحد


الشيخ في أماليه: أخبرنا جماعة عن أبي المفضل قال: حدثنا الفضل بن محمد بن المسيب أبومحمد الشعراني البيهقي بجرجان حدثنا هارون بن عمرو بن عبد العزيز بن محمد أبو موسىالمجاشعي قال: حدثنا محمد بن جعفر بن محمد (عليهما السلام) قال: حدثنا أبي أبو عبد الله (عليه السلام)، قالالمجاشعي: وحدثنا الرضا علي بن موسى (عليه السلام) عن أبيه موسى عن أبيه أبي عبد الله جعفر بن محمدعن آبائه عن علي (عليه السلام) قال: سمعت عليا (عليه السلام) يقول لرأس اليهود: على كم افترقتم؟ فقال: على كذاوكذا فرقة فقال علي (عليه السلام): كذبت، ثم أقبل على الناس وقال: والله لو ثنيت لي الوسادة لقضيت بينأهل التوراة بتوراتهم وبين أهل الإنجيل بإنجيلهم وبين أهل الزبور بزبورهم وبين أهل القرآنبقرآنهم، أيها الناس افترقت اليهود على إحدى وسبعين فرقة، سبعون منها في النار وواحدةناجية في الجنة وهي التي اتبعت يوشع بن نون وصي موسى، وافترقت النصارى على اثنتينوسبعين فرقة، إحدى وسبعين فرقة في النار وواحدة منها في الجنة وهي التي اتبعت شمعونوصي عيسى (عليه السلام)، وستفترق هذه الأمة على ثلاث وسبعين فرقة، اثنتان وسبعون فرقة في الناروواحدة في الجنة وهي التي اتبعت وصي محمد (صلى الله عليه وآله)، وضرب بيده على صدره، ثم قال: ثلاثعشرة فرقة من الثلاث وسبعين فرقة كلها تنتحل مودتي وحبي واحدة منها في الجنة، وهم النمطالأوسط، واثنتا عشرة في النار(١).

(١) أمالي الطوسي: ٥٢٣ - ٥٢٤ / ١١٥٩.

٤٦

الباب الحادي والسبعون

في فضل محبي علي (عليه السلام) وشيعته ومواليه وموالي الأئمة (عليهم السلام)

من طريق العامة وفيه خمسة وتسعون حديثا


الأول: من مسند أحمد بن حنبل روى عبد الله بن أحمد بن حنبل قال: حدثني من سمع من أبيعوف، وحدثنا سويد بن سعيد قال: حدثنا زكريا بن عبد الله الأصبهاني عن عبد المؤمن عن أبيالمغيرة عن علي بن أبي طالب (عليه السلام): طلبني رسول الله (صلى الله عليه وآله) فوجدني في حائط نائما فضربني برجلهوقال: قم والله لأرضينك، أنت أخي وأبو ولدي، تقاتل على سنتي، من مات على عهدي فهو فيكنز الله، ومن مات على عهدك فقد قضى نحبه، ومن مات يحبك بعد موتك ختم الله له بالأمنوالإيمان ما طلعت شمس أو غربت(١).

الثاني: من مسند أحمد بن حنبل قال كتب إلينا أبو جعفر الحضرمي قال: حدثنا جندب بنوألف قال: حدثنا محمد بن عمر عن عباد الكلبي عن جعفر بن محمد عن أبيه عن علي بن الحسينعن فاطمة الصغرى عن حسين بن علي عن فاطمة بنت رسول الله (صلى الله عليه وآله) قالت: خرج علينا رسولالله (صلى الله عليه وآله) عشية عرفة وقال: إن الله عز وجل باهى بكم وغفر لكم عامة ولعلي خاصة وإني رسول اللهإليكم جميعا، غير محاب لقرابتي، إن السعيد كل السعيد حق السعيد من أحب عليا (عليه السلام) في حياتهوبعد موته(٢).

الثالث: مسند أحمد بن حنبل روى عبد الله بن أحمد بن حنبل قال: حدثنا الحسن بن عليالبصري قال: حدثنا محمد بن يحيى قال: حدثني أبي قال: حدثنا الحكم بن ظهير عن السدي عنأبي صالح قال لما حضرت عبد الله بن العباس (رضي الله عنه) الوفاة قال: اللهم إني أتقرب إليك بولاية علي بنأبي طالب (عليه السلام)(٣).

الرابع: مسند أحمد بن حنبل روى عبد الله بن أحمد بن حنبل قال: حدثنا شريك قال: حدثناالأعمش عن حبيب بن أبي ثابت عن الفضل بن زيد بن أرقم قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) من أحب أن

(١) فضائل الصحابة لابن حنبل: ٢ / ٦٥٦ ح ١١١٨.

(٢) فضائل الصحابة لابن حنبل: ٢ / ٦٥٨ ح ١١٢١.

(٣) فضائل الصحابة لابن حنبل: ٢ / ٦٦٢ ح ١١٢٩.

٤٧

يستمسك بالقضيب الأحمر الذي غرسه الله عز وجل في جنة عدن بيمينه فليتمسك بحب عليبن أبي طالب (عليه السلام)(١).

الخامس: عبد الله بن أحمد بن حنبل قال: حدثنا نصر بن علي بن حسين بن علي الجهضميقال: أخبرني علي بن جعفر بن محمد بن علي بن حسين بن علي بن علي قال: أخبرني أخي عنجده أن رسول الله (صلى الله عليه وآله) أخذ بيد حسن وحسين (عليهما السلام) فقال: من أحبني وأحب هذين وأباهماوأمهما كان معي في درجتي يوم القيامة(٢).

السادس: عبد الله بن أحمد بن حنبل عن أبيه قال: حدثنا عبد الله بن نمير عن شريك قال:

حدثنا أبو ربيعة عن ابن بريدة عن أبيه قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): إن الله يحب من أصحابي أربعة،وأخبرني أنه يحبهم وأمرني بحبهم قالوا: ومن هم يا رسول الله؟ قال: إن عليا منهم(٣).

السابع: عبد الله بن أحمد بن حنبل قال: حدثنا يحيى بن عبد الحميد المحمدي قال: حدثناشريك عن أبي ربيعة الأيادي عن ابن بريدة عن أبيه قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): أمرني الله بحب أربعةوأخبرني أنه يحبهم، إنك يا علي منهم، إنك يا علي منهم(٤).

الثامن: عبد الله بن أحمد بن حنبل عن أبيه قال: حدثنا أسود بن عامر قال: أخبرنا شريك عنالنبي (صلى الله عليه وآله) قال أمرني الله عز وجل بحب أربعة من أصحابي، أرى شريكا قال: وأخبرني أنه يحبهم،علي منهم، علي منهم وأبو ذر وسلمان والمقداد الكندي(٥).

التاسع: من صحيح البخاري في الجزء السابع في الوسط الجزء سواء(٦).

العاشر: وفي باب علامة الحب في الله لقوله عز وجل *(قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكمالله)* قال: حدثني بشر بن خالد قال: حدثنا محمد بن جعفر عن سعيد بن سليمان عن أبي وابل عنعبد الله عن النبي (صلى الله عليه وآله) قال: المرء مع من أحب(٧).

الحادي عشر: قال: حدثنا قتيبة قال: حدثنا جرير عن الأعمش عن أبي وآيل قال: قال عبد اللهبن مسعود جاء رجل إلى النبي (صلى الله عليه وآله) فقال: يا رسول الله كيف تقول في رجل أحب قوما ولم يلحقبهم؟ فقال رسول الله (صلى الله عليه وآله): المرء مع من أحب. قال: وتابعة جرير بن حازم وسليمان بن قرم وأبوعوانه عن الأعمش عن أبي وآيل عن عبد الله عن النبي (صلى الله عليه وآله)(٨).

(١) فضائل الصحابة لابن حنبل: ٢ / ٦٦٤ ح ١١٣٢.

(٢) فضائل الصحابة لابن حنبل: ٢ / ٦٩٣ ح ١١٨٥.

(٣) فضائل الصحابة لابن حنبل: ٢ / ٦٩١ ح ١١٨١.

(٤) فضائل الصحابة لابن حنبل: ٢ / ٦٤٨ ح ١١٠٣.

(٥) مسند أحمد: ٥ / ٣٥٦.

(٦) تاريخ دمشق: ٦٠ / ١٧٥ ط دار الفكر.

(٧) صحيح البخاري ٧: ١١٢.

(٨) صحيح البخاري ٧: ١١٣.

٤٨

الثاني عشر: قال: حدثنا أبو نعيم قال: حدثنا سفيان قال: حدثنا الأعمش عن أبي وآيل عن أبيموسى قال: قيل للنبي (صلى الله عليه وآله): الرجل يحب القوم ولما يلحق بهم، قال: المرء مع من أحب. تابعه أبومعاوية ومحمد بن عبيد(١).

الثالث عشر: قال: حدثنا عبدان قال: أخبرنا أبي عن شعبة عن عمر بن مرة عن سالم بن أبيالحجد عن أنس بن مالك أن رجلا سأل النبي (صلى الله عليه وآله) فقال: متى الساعة؟ قال: وما أعددت لها؟ قال: ماأعددت لها من كثير صلاة ولا صيام ولا صدقة لكنني أحب الله ورسوله، فقال: أنت مع منأحببت(٢).

الرابع عشر: ومن الجمع بين الصحيحين للحميدي الحديث التاسع والخمسون من المتفق منالبخاري ومسلم من مسند عبد الله بن مسعود عن عبد الله بن مسعود قال: جاء رجل إلى رسولالله (صلى الله عليه وآله) فقال: يا رسول الله كيف ترى في رجل أحب قوما ولما يلحق بهم؟ فقال رسول الله صلى اللهعليه وآله: المرء مع من أحب(٣).

الخامس عشر: الجمع بين الصحاح الستة لرزين العبدري في الجزء الثالث في باب مناقبالحسن والحسين (عليهما السلام) من سنن أبي داود عن علي (عليه السلام) قال: كنت إذا سألت رسول الله (صلى الله عليه وآله) أعطانيوإذا سكت ابتداني، وأخذ بيد حسن وحسين (عليهما السلام) يوما وقال: من أحب هذين وأباهما وأمهماومات متبعا لسنتي كان معي في الجنة(٤).

السادس عشر: ابن المغازلي الشافعي قال: أخبرنا أحمد بن محمد إجازة عن القاضي أبي الفرجأحمد بن علي بن جعفر بن محمد بن معلى الحنوطي قال: حدثنا أبو الفرج أحمد بن محمد بنجوزي، حدثنا أبو إسحاق إبراهيم بن مهران بالرملة، حدثنا ميمون بن هارون بن مخلد بن أبانالكاتب قال: حدثنا عارم بن الفضل أبو النعمان، حدثنا قدامة بن النعمان عن الزهري قال: سمعتأنس بن مالك يقول: والله الذي لا إله إلا هو لسمعت رسول الله (صلى الله عليه وآله) يقول: عنوان صحيفة المؤمنحب علي بن أبي طالب(٥).

السابع عشر: ابن المغازلي الشافعي قال: أخبرنا القاضي أبو جعفر محمد بن إسماعيل العلويقال: حدثنا أبو محمد عبد الله بن محمد بن عثمان المزني الحافظ الملقب بابن السقاء قال: حدثناعبد الله بن أحمد بن علي الرازي، حدثنا علي بن الحسن بن عبيد الرازي قال: حدثنا إسماعيل بن

(١) صحيح البخاري ٧: ١١٣.

(٢) صحيح البخاري ٧: ١١٣.

(٣) صحيح البخاري ٧: ١١٣.

(٤) العمدة: ٢٨٣ / ٤٦١.

(٥) مناقب ابن المغازلي: ٢٤٣ / ٢٩٠.

٤٩

أبان الأزدي عن عمرو بن حريث عن داود بن السليل عن أنس بن مالك قال: قال رسول لله (صلى الله عليه وآله):

يدخل من أمتي الجنة سبعون ألفا لا حساب عليهم، ثم التفت إلى علي (عليه السلام) فقال: هم من شيعتكوأنت إمامهم(١).

الثامن عشر: ابن المغازلي الشافعي قال: أخبرنا أبو الحسن أحمد بن المظفر العطار الفقيهالشافعي قال: أخبرنا عبد الله بن أحمد المزني الملقب بابن السقاء الحافظ، حدثنا عبد الله بنمريدان قال: حدثنا علي بن يونس العطار قال: حدثني محمد بن علي الكندي قال: حدثني محمدابن مسلم قال: حدثني جعفر بن محمد قال: حدثني علي بن الحسين قال: حدثني الحسين بن عليقال: حدثني علي بن أبي طالب عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) قال: يا علي إن شيعتنا يخرجون من قبورهم يومالقيامة على ما هم به من العيوب والذنوب، وجوههم كالقمر ليلة البدر وقد فرجت عنهم الشدائدوسهلت عليهم الموارد وأعطوا الأمن والإيمان وارتفعت عنهم الأحزان، يخاف الناس ولا يخافونويحزن الناس ولا يحزنون، شرك نعالهم تتلألأ نورا، على نوق بيض لها أجنحة قد ذللت من غيرمهانة ونجبت من غير رياضة، أعناقها من ذهب أحمر ألين من الحرير لكرامتهم على اللهعز وجل(٢).

التاسع عشر: موفق بن أحمد من فضلاء العامة أخبرنا: الشيخ الزاهد الحافظ أبو الحسين علي بنأحمد العاصمي الخوارزمي، أخبرنا القاضي الإمام شيخ القضاء إسماعيل بن أحمد الواعظ حدثنيوالدي شيخ السنة أبو بكر أحمد بن محمد الحسن البيهقي الحافظ، أخبرني أبو عبد الله، أخبرنيأحمد بن جعفر القطيعي، حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل قال: حدثني أبي قال: حدثنا الأسود بنعامر وعبد الله بن نمير قالا: حدثنا شريك عن أبي ربيعة الأيادي عن أبي بريدة عن أبيه قال: قالرسول الله: إن الله تعالى أمرني بحب أربعة عن أصحابي، وأخبرني أنه يحبهم، قلنا: يا رسول الله منهم؟ وكلنا يحب أن يكون منهم، فقال: ألا وإن عليا منهم ثم سكت، ثم قال: ألا وإن عليا منهم، ثمسكت(٣).

العشرون: موفق بن أحمد بهذا الإسناد عن أحمد بن الحسين البيهقي الحافظ هذا، أخبرنا أبوسعيد المساليني، أخبرني أبو أحمد بن عبدي عبد الله بن سليمان بن الأشعث قال: حدثني عبادابن يعقوب، حدثنا علي بن هاشم عن أبي الحجاز عن معاوية بن ثعلبة قال: جاء رجل إلى أبي ذر

(١) مناقب ابن المغازلي: ٢٩٣ / ٣٣٥.

(٢) مناقب المغازلي: ٢٩٦ / ٣٣٩.

(٣) مناقب الخوارزمي: ٦٩ / ٤٢.

٥٠

وهو جالس في المسجد وعلي يصلي أمامه فقال: يا أبا ذر ألا تحدثني بأحب الناس إليك فواللهلقد علمت أن أحبهم إليك أحبهم إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله)؟ قال: أجل والذي نفسي بيده إن أحبهم إليأحبهم إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله) وهو ذلك الشيخ، وأشار بيده إلى علي رضي الله عنه(١).

الحادي والعشرون: موفق بن أحمد بهذا الإسناد عن أحمد بن الحسين البيهقي الحافظ هذا،أخبرني أبو عبد الله الحافظ قال: أخبرني أحمد بن عثمان بن يحيى المقري ببغداد، حدثني أبو بكرابن أبي العوام الرياحي، حدثني أبو زيد سعيد بن أوس الأنصاري حدثني عوف بن أبي عثمانالنهدي قال رجل لسلمان، ما أشد حبك لعلي قال: سمعت رسول الله (صلى الله عليه وآله) يقول: من أحب عليا فقدأحبني ومن أبغض عليا فقد أبغضني(٢).

الثاني والعشرون: موفق بن أحمد بهذا الإسناد عن أحمد بن الحسين البيهقي الحافظ هذا،أخبرنا أبو علي الرودباري وأبو عبد الله بن برهان وأبو الحسن بن الفضل القطان قال: أخبرناإسماعيل بن محمد الضفار، حدثني سعيد بن محمد الوراق وأخبرنا أبو عبد الله الحافظ، أخبرناأحمد بن جعفر القطيعي، حدثني عبد الله بن أحمد بن حنبل، حدثني سعيد بن محمد الوراق عنعلي بن حزور قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله يقول لعلي: يا علي طوبى لمن أحبكوصدق فيك، ويل لمن أبغضك وكذب فيك(٣).

الثالث والعشرون: موفق بن أحمد قال: أخبرنا الإمام سيد الحفاظ شهردار بن شيرويه الديلميفيما كتب إلي من همدان، أخبرني أبي، أخبرنا أبو الحسن الميداني الحافظ، أخبرنا أبو محمدالخلال حدثنا محمد بن عبد الله بن عبد المطلب، حدثني أبو محمد، ابن الحسن بن نعيمبالطايف، حدثنا عقبة بن المنهال بن بحر أبو زياد، حدثنا عبد الله بن حميد، حدثني موسى بنإسماعيل بن موسى عن أبيه عن جده عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر قال: قال رسولالله (صلى الله عليه وآله) جاءني جبرائيل (عليه السلام) من عند الله عز وجل بورقة آس خضراء مكتوب فيها بياض: إنيافترضت محبة علي بن أبي طالب (عليه السلام) على خلقي عامة فبلغهم ذلك عني(٤).

الرابع والعشرون: موفق بن أحمد قال: أخبرني شهردار هذا إجازة، أخبرني أبي، حدثني أبوطالب الحسيني، حدثنا أحمد بن محمد بن عمر الفقيه الطبري حدثني أبو الفضل محمد بن عبدالله الشيباني، حدثنا ناصر بن الحسن بن علي، حدثني محمد بن منصور عن يحيى بن طاهر

(١) مناقب الخوارزمي: ٦٩ / ٤٣.

(٢) مناقب الخوارزمي: ٧٠ / ٤٤.

(٣) مناقب الخوارزمي: ٧٠ / ٤٥.

(٤) مناقب الخوارزمي: ٦٦ / ٣٧.

٥١

اليربوعي، حدثني أبو معاوية عن ليث بن أبي سليم عن طاوس عن ابن عباس رضي الله عنهقال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): لو اجتمع الناس على حب علي بن أبي طالب لما خلق الله عز وجل النار(١).

الخامس والعشرون: موفق بن أحمد قال ذكر محمد بن أحمد بن علي بن شاذان، أخبرنيمحمد بن حماد التستري عن محمد بن أحمد بن إدريس عن محمد بن عبد الله الأصفهاني عن أبيهعن هيثم عن يونس عن عبيد عن الحسن البصري عن عبد الله قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): إذا كان يومالقيامة يقعد علي بن أبي طالب على الفردوس، وهو جبل قد علا على الجنة وفوقه عرش ربالعالمين ومن سفحه يتفجر أنهار الجنة ويتفرق في الجنان، وهو جالس على كرسي من نوريجري بين يديه التسنيم، لا يجوز أحد الصراط إلا ومعه براءة بولايته وولاية أهل بيته، يشرفعلى الجنة فيدخل محبيه الجنة ومبغضيه النار(٢).

السادس والعشرون: موفق بن أحمد قال ذكر محمد بن أحمد بن شاذان هذا، أخبرني الحسينبن أحمد بن سختويه المجاور عن محمد بن أحمد البغدادي عن عيسى بن مهران عن يحيى بنعبد الحميد الحماني عن قيس بن الربيع عن الأعمش عن أبي وآيل عن عبد الله بن مسعود قال:

قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): أول من اتخذ علي بن أبي طالب أخا من أهل السماء إسرافيل ثم ميكائيل ثمجبرائيل، وأول من أحبه من أهل السماء حملة العرش ثم رضوان خازن الجنة ثم ملك الموت، وإنملك الموت يترحم على محبي علي بن أبي طالب كما يترحم على الأنبياء(٣).

السابع والعشرون: موفق بن أحمد قال: ذكر محمد بن أحمد بن شاذان هذا، حدثني أحمد بنمحمد بن موسى عن عروة عن محمد بن عثمان المعدل عن محمد بن عبد الملك عن يزيد بنهارون عن حماد بن سلمة عن ثابت عن أنس قال: رأيت رسول الله (صلى الله عليه وآله) في المنام فقال رسول الله:

يا أنس ما حملك على أن لا تؤدي ما سمعت مني في حق علي بن أبي طالب حتى أدركتكالعقوبة؟ ولولا استغفار علي لك ما شممت رائحة الجنة أبدا ولكن انشر في بقية عمرك أن أولياءعلي وذريته ومحبيهم السابقون الأولون إلى الجنة، وهم جيران أولياء الله، وأولياء الله حمزة وجعفروالحسن والحسين، وأما علي فهو الصديق الأكبر، لا يخشى يوم القيامة من أحبه(٤).

الثامن والعشرون: موفق بن أحمد قال: ذكر محمد بن أحمد بن شاذان هذا، حدثني القاضي أبو

(١) مناقب الخوارزمي: ٦٧ / ٣٩.

(٢) مناقب الخوارزمي: ٧١ / ٤٨، مائة منقبة لابن شاذان ٨٥ / ٥٢.

(٣) مناقب الخوارزمي: ٧٢ / ٤٩، مائة منقبة ١٣٢ / ٦٤.

(٤) مناقب الخوارزمي: ٧٢ / ٥٠.

٥٢

محمد الحسين بن محمد بن موسى عن علي بن ثابت عن حفص بن عمر عن يحيى بن جعفرعن عبد الرحمن بن إبراهيم عن مالك بن أنس عن نافع عن ابن عمر قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): منأحب عليا قبل الله صلاته وصيامه وقيامه واستجاب دعاءه، ألا ومن أحب عليا أعطاه الله بكلعرق في بدنه مدينة في الجنة، ألا ومن أحب آل محمد أمن من الحساب والصراط والميزان، إلاومن مات علي حب آل محمد فأنا كفيله بالجنة مع الأنبياء، ألا ومن أبغض آل محمد جاء يومالقيامة مكتوبا بين عينيه: آيس من رحمة الله(١).

قال مؤلف هذا الكتاب أما موفق بن أحمد فهو عامي المذهب، ومالك بن أنس هو الذي تنسبإليه الفرقة المالكية إحدى الفرق الأربع من العامة، ونافع هو الأزرق مولى عمر بن الخطاب وهو منالخوارج وابن عمر هو عبد الله وهو من رؤوس النواصب الذين لم يبايعوا علي بن أبي طالب أميرالمؤمنين، وهذه الرواية من عجيب روايتهم لأنهم أعداؤه عليه السلام، وأنا أذكر هذا الحديثبزيادة من طريق العامة.

التاسع والعشرون: ذكر محمد بن أحمد بن علي بن شاذان في المائة الرواية من طريق العامة فيمناقب أمير المؤمنين (عليه السلام) قال: روى عبد الله بن عمر قال: سألنا رسول الله (صلى الله عليه وآله) عن علي بن أبيطالب فغضب فقال: ما بال أقوام يذكرون من له منزلة عند الله كمنزلتي ومقام كمقامي إلا النبوة، إلامن أحب عليا فقد أحبني ومن رضي الله عنه كافأه بالجنة، ألا ومن أحب عليا استغفرت له الملائكةوفتحت له أبواب الجنة يدخل من أي باب شاء بغير حساب، ألا ومن أحب عليا أعطاه الله كتابهبيمينه وحاسبه حسابا يسيرا، حساب الأنبياء، ألا ومن أحب عليا لا يخرج من الدنيا حتى يشربمن الكوثر ويأكل من شجرة طوبى ويرى مكانه في الجنة، ألا ومن أحب عليا يهون الله عليهسكرات الموت وجعل قبره روضة من رياض الجنة، ألا ومن أحب عليا أعطاه الله في الجنة بكلعرق في بدنه حوراء وشفعه في ثمانين من أهل بيته، وله بكل شعرة على بدنه مدينة في الجنة، ألاومن عرف عليا وأحبه بعث الله إليه ملك الموت كما يبعث إلى الأنبياء، ورفع عنه أهوال منكرونكير ونور قبره وفسحة مسيرة سبعين عاما وبيض وجهه يوم القيامة، ألا ومن أحب عليا أظله اللهفي ظل عرشه مع الصديقين والشهداء والصالحين وآمنه من الفزع الأكبر وأهوال الصاخة، ألا ومنأحب عليا تقبل الله حسناته وتجاوز عن سيئاته وكان في الجنة رفيق حمزة سيد الشهداء، ألا ومنأحب عليا أثبت الله الحكمة في قبله وأجرى على لسانه الصواب وفتح الله عليه أبواب الرحمة، ألا

(١) مناقب الخوارزمي: ٧٣ / ٥١.

٥٣
٥٤

التفت إلينا وقال معاشر أصحابي رأيت البارحة عمي حمزة بن عبد المطلب وأخي جعفر بن أبيطالب (رضي الله عنه) وبين أيديهما طبق من نبق فأكلا ساعة، ثم تحول النبق عنبا فأكلا ساعة، ثم تحول العنبرطبا فأكلا ساعة فدنوت منهما وقلت: بأبي أنتما وأمي أي الأعمال وجدتما أفضل؟ فقالا: فديناكبالآباء والأمهات، وجدنا أفضل الأعمال الصلاة عليك وسقي الماء وحب علي بن أبيطالب (عليه السلام)(١).

الثاني والثلاثون: موفق بن أحمد قال: أخبرنا الأستاذ عمار الدين أبو عبد الله محمد بن إبراهيمالوبري الخوارزمي، حدثنا الشيخ الإمام أبو القاسم ميمون بن علي الميموني، حدثنا الشيخ الإمامالزاهد أبو محمد إسماعيل بن الحسن بن علي، حدثنا أبو بكر محمد بن أحمد بن جنب، حدثنا أبوجعفر محمد بن مسلمة الواسطي سنة خمس وسبعين ومائتين، حدثنا يزيد بن هارون، حدثناشريك عن أبي ربيعة عن أبي بريدة عن أبيه رضي الله عنه قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) ذات يوم: إن اللهتعالى أمرني أن أحب أربعة من أصحابي، أخبرني أنه يحبهم، قال: فقلنا: من هم يا رسول الله؟ قال:

إن عليا منهم، ثم قال ذلك في اليوم الثاني مثل ما قال في اليوم الأول فقلنا: من هم يا رسول الله؟

قال: إن عليا منهم، ثم قال مثل ذلك في اليوم الثالث فقلنا: من هم يا رسول الله؟ فقال: إن عليا منهموأبا ذر الغفاري ومقداد بن الأسود الكندي وسلمان الفارسي(٢).

الثالث والثلاثون: موفق بن أحمد وأخبرنا الإمام أخي شمس الأئمة أبو الفرج محمد بن أحمدالمكي، أخبرنا الإمام الزاهد أبو محمد إسماعيل بن علي إجازة، حدثنا السيد الإمام الأجل المرشدبالله أبو الحسين يحيى بن الموفق، أخبرنا أبو طاهر محمد بن علي بن محمد بن يوسف الواعظ بنالعلاف، أخبرنا أبو جعفر محمد بن أحمد بن محمود بن حماد المعروف بأبي هيثم، أخبرنا أبومحمد القاسم بن جعفر بن محمد بن عبد الله بن محمد بن عمر بن علي بن أبي طالب، حدثنيجعفر بن محمد عن أبيه محمد بن علي الباقر عن أبيه علي بن الحسين سيد العابدين عن أبيهالحسين بن علي الشهيد رضي الله عنهم أجمعين قال: سمعت جدي رسول الله صلى الله عليه وآلهيقول: من أحب أن يحيى حياتي ويمون مماتي ويدخل الجنة التي وعدني ربي فليتول علي بن أبيطالب وذريته الطاهرين أئمة الهدى ومصابيح الدجى من بعده، فإنهم لن يخرجوكم من باب الهدىإلى باب الضلالة(٣).

(١) مناقب الخوارزمي: ٧٤ / ٥٣.

(٢) مناقب الخوارزمي: ٧٥ / ٥٤.

(٣) مناقب الخوارزمي: ٧٥ / ٥٥.

٥٥

الرابع والثلاثون: موفق بن أحمد قال: أنبأني مهذب الأئمة أبو المظفر عبد الملك بن علي بنمحمد الهمداني، أخبرني أحمد بن مضر بن أحمد، حدثني الحسين بن علي بن العباس الفقيه،أخبرنا أبو محمد عبد الله بن محمد الهروي بنهاوند، أخبرني سليمان بن أحمد الطبراني، حدثنيمحمد بن يونس الظبي، حدثني محمد بن سعيد الخزاعي، حدثني عمر بن حمزة، حدثني أبوأسيد بن عيسى، حدثني خلف بن مهران أبو الربيع عن أنس بن مالك قال: قال رسول الله: حبعلي بن أبي طالب حسنة، لا يضر معها سيئة وبغضه سيئة لا ينفع معها حسنة(١).

الخامس والثلاثون: موفق بن أحمد قال: أنبأني مهذب الأئمة هذا، أخبرنا محمد بن الحسينالمستعمل، أخبرنا الحسين بن علي بن محمد بن العباس بن محمد بن زكريا، أخبرني أبو سعيدالحسن بن علي بن الحسين بن راشد، حدثني شريك عن الأعمش عن حبيب بن أبي ثابت عنالفضل أبي الطفيل عن زيد بن أرقم قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): من أحب أن يستمسك بالقضيبالأحمر الذي غرسه الله في جنة عدن فليتمسك بحب علي بن أبي طالب (عليه السلام)(٢).

السادس والثلاثون: موفق بن أحمد قال في معجم الطبراني بإسناده إلى فاطمة الزهراء (عليها السلام)قالت: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): إن الله باهى بكم وغفر لكم عامة ولعلي خاصة، وإني رسول الله إليكمغير هائب لقومي ولا محاب لقرابتي، هذا جبرئيل يخبرني أن السعيد كل السعيد من أحب عليافي حياته وبعد مماته، وإن الشقي كل الشقي من أبغض عليا في حياته وبعد مماته(٣).

السابع والثلاثون: موفق بن أحمد أنبأني سيد الحفاظ أبو منصور شهردار بن شيرويه بن شهرالديلمي فيما كتب إلى من همدان، أخبرنا عبدوس بن عبدوس الهمداني كتابة، حدثني الشيخ أبوالحسين أحمد بن محمد بن أحمد البزاز ببغداد، وحدثني القاضي أبو عبد الله الحسين بن هارونابن محمد الظبي حدثني أبو العباس أحمد بن محمد بن سعيد الحافظ أن محمد بن أحمدالقطواني حدثهم قال: حدثني إبراهيم بن الأنصاري، حدثني إبراهيم بن جعفر بن عبد الرحمن بنمحمد بن مسلمة عن أبي الزبير عن جابر قال: كنا عند النبي (صلى الله عليه وآله) فأقبل علي بن أبي طالب (عليه السلام) فقالرسول الله (صلى الله عليه وآله): قد أتاكم أخي، ثم التفت إلى الكعبة فضربها بيده وقال: والذي نفسي بيده إن هذاوشيعته هم الفائزون يوم القيامة، ثم قال: إنه أولكم إيمانا معي وأوفاكم بعهد الله تعالى وأقومكمبأمر الله وأعدلكم في الرعية وأقسمكم بالسوية وأعظمكم عند الله مزية قال: ونزلت فيه *(إن الذين

(١) مناقب الخوارزمي: ٧٦ / ٥٦.

(٢) مناقب الخوارزمي: ٧٦ / ٥٧.

(٣) مناقب الخوارزمي: ٧٩ / ٦٢.

٥٦

آمنوا وعلموا الصالحات أولئك هم خير البرية)*(١) قال: وكان أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم إذاأقبل علي (عليه السلام) قالوا: قد جاء خير البرية(٢).

الثامن والثلاثون: موفق بن أحمد قال: روى الناصر للحق بإسناده في حديث طويل: قال لماقدم علي (عليه السلام) على رسول الله لفتح خيبر قال (صلى الله عليه وآله): لولا أن تقول فيك طائفة من أمتي ما قالتالنصارى في المسيح (عليه السلام) لقلت فيك اليوم مقالا لا تمر بملأ إلا أخذوا التراب من تحت قدميكومن فضل طهورك يستشفون بهما، ولكن حسبك أن تكون مني وأنا منك، ترثني وأرثك، وأنتمني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي وإنك تبرئ ذمتي وتقاتل على سنتي وإنك غدافي الآخرة أقرب الناس مني، وإنك أول من يرد علي الحوض وأول من يكسى معي وأول داخلفي الجنة من أمتي، وإن شيعتك على منابر من نور، وإن الحق على لسانك وفي قلبك وبينعينيك(٣).

التاسع والثلاثون: موفق بن أحمد قال: أخبرني شهردار المتقدم إجازة، أخبرني عبدوس هذاكتابة، أخبرني الشيخ أبو الفرج محمد بن سهل، حدثني أبو العباس أحمد بن إبراهيم بن بركان،حدثني زكريا الغلابي حدثني الحسين بن موسى بن محمد بن عباد الجرار، حدثني عبد الرحمنابن القاسم الهمداني، حدثنا أبو حاتم محمد بن محمد الطالقاني أبو مسلم عن الخالص الحسن بنعلي بن محمد بن علي بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب،عن الناصح علي بن محمد بن علي بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين، عن الثقةمحمد بن علي بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب، عن الرضاعلي بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب، عن الأمين موسىابن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب، عن الصادق جعفر بن محمد بنعلي بن الحسين بن علي بن أبي طالب، عن الباقر محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبيطالب، عن الزكي زين العابدين علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب (عليه السلام)، عن البر الحسن بن عليابن أبي طالب، عن المرتضى أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام)، عن المصطفى محمد الأمينسيد المرسلين الأولين والآخرين (صلى الله عليه وآله) أنه قال لعلي بن أبي طالب: يا أبا الحسن كلم الشمس فإنهاتكلمك، قال علي رضي الله عنه: السلام عليك أيها العبد المطيع لله تعالى فقالت الشمس: وعليك

(١) البينة: ٧.

(٢) مناقب الخوارزمي: ١١٢ / ١٢٠.

(٣) مناقب الخوارزمي: ١٥٩ / ١٨٨.

٥٧

السلام يا أمير المؤمنين وإمام المتقين وقائد الغر المحجلين، يا علي أنت وشيعتك في الجنة، ياعلي أول من تنشق الأرض عنه محمد، ثم أنت وأول من يحيى محمد، ثم أنت وأول من يكسىمحمد ثم أنت، قال: فانكب علي ساجدا وعيناه تذرفان بالدموع فانكب عليه النبي (صلى الله عليه وآله) وقال:

يا أخي وحبيبي إرفع رأسك فقد باهى الله بك أهل سبع سماوات(١).

الأربعون: موفق بن أحمد قال: أخبرنا الإمام عين الأئمة أبو الحسن علي بن أحمد الكرباسيالخوارزمي (ره)، حدثنا القاضي الأجل شمس القضاة جمال الدين أحمد بن عبد الرحمن بنإسحاق، أخبرنا الشيخ الفقيه أبو سهل محمد بن الحسين الجعفي الهرواني، حدثنا أبو محمدالحسن بن إبراهيم بن خالد بن يعقوب الحميري، حدثنا القاسم بن خليفة بن سوار، حدثنا حمادابن سوار عن عيسى بن عبد الرحمن عن علي بن حرور عن أبي مريم قال: سمعت عمار بنياسر (رضي الله عنه) يقول: سمعت رسول الله (صلى الله عليه وآله) يقول: يا علي إن الله زينك بزينة لم يزين العباد بزينة هيأحب إليه منها، زهدك فيها وبغضها إليك، وحبب إليك الفقراء ورضيت بهم أتباعا ورضوا بكإماما، يا علي طوبى لمن أحبك وصدق عليك، والويل لمن أبغضك وكذب عليك، أما من أحبكوصدق بك فإخوانك في الدين وشركاؤك في الجنة، وأما من أبغضك وكذب عليك فحقيق علىالله تعالى يوم القيامة أن يقيمه مقام الكذابين(٢).

الحادي والأربعون: موفق بن أحمد قال أخبرنا أبو منصور بن شهردار بن شيرويه الديلمي فيماكتب إلي من همدان، أخبرنا أبو الفتح عبدوس بن عبد الله بن عبدوس الهمداني كتابة، أخبرنا الشيخأبو طاهر الحسين بن علي بن سلمة رضي الله عنه من مسند يزيد بن علي (رضي الله عنه)، حدثنا الفضل بنالفضل بن العباس، حدثنا أبو عبد الله محمد بن سهل قال: حدثنا محمد بن عبد الله البلوي، حدثناإبراهيم بن عبد الله بن العلاء، حدثني أبي عن زيد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب عنأبيه عن جده عن علي بن أبي طالب (عليه السلام) قال: قال النبي (صلى الله عليه وآله) يوم فتح خيبر: لولا أن تقول طوائف منأمتي ما قالت النصارى في عيسى ابن مريم لقلت اليوم فيك مقالا لا تمر على ملأ من المسلمين إلاأخذوا من تراب رجليك وفضل طهورك يستشفون به، ولكن حسبك أن تكون مني وأنا منك،ترثني وأرثك، وأنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي، يا علي أنت تؤدي دينيوتقاتل على سنتي وأنت في الآخرة أقرب الناس مني، وأنت يا علي غدا على الحوض خليفتيتذود عنه المنافقين، وأنت أول من يرد علي الحوض، وأنت أول داخل في الجنة من أمتي وإن

(١) مناقب الخوارزمي: ١١٤ / ١٢٣.

(٢) مناقب الخوارزمي: ١١٦ / ١٢٦.

٥٨

شيعتك على منابر من نور رواء مرويين مبيضة وجوههم حولي، أشفع لهم فيكونون غدا في الجنةجيراني، وإن أعداءك غدا ظماء مظمؤون، مسودة وجوههم مقمحون - مقمحون: يضربونبالمقامع وهي سياط من نار مقتحمين - حربك حربي وسلمك سلمي وسرك سري وعلانيتكعلانيتي وسريرة صدرك كسريرة صدري، وأنت باب علمي، وإن ولدك ولدي ولحمك لحميودمك دمي، وإن الحق معك والحق على لسانك وفي قلبك وبين عينيك، والإيمان مخالط لحمكودمك كما خالط لحمي ودمي، وإن الله عز وجل أمرني أن أبشرك أنك وعترتك في الجنة وعدوكفي النار، لا يرد على الحوض مبغض لك ولا يغيب عنه محب لك، قال علي: فخررت ساجدا للهتعالى وحمدته على ما أنعم به علي من الإسلام والقرآن وحببني إلى خاتم النبيين وسيدالمرسلين(١).

الثاني والأربعون: موفق بن أحمد قال: أخبرنا الشيخ الصالح العالم الأوحد أبو الفتح عبد الملكابن أبي القاسم بن أبي سهل الكرخي الهروي عن مشايخه الثلاثة: القاضي أبي عامر محمود بنالقاسم الأزدي وأبي نصر عبد العزيز بن محمد الترياقي وأبي بكر أحمد بن عبد الصمد الغروجي،ثلاثتهم عن أبي محمد بن عبد الجبار بن محمد الجراحي عن أبي العباس محمد بن أحمدالمحبوبي عن الإمام الحافظ أبي عيسى محمد بن عيسى الترمذي، أخبرنا نصر بن عليالجهضمي، حدثني علي بن جعفر بن محمد، حدثني أخي موسى بن جعفر عن أبيه جعفر بنمحمد عن أبيه محمد بن علي عن أبيه علي بن الحسين عن جده علي بن أبي طالب أن رسولالله (صلى الله عليه وآله) أخذ بيد حسن وحسين وقال: من أحبني وأحب هذين وأباهما وأمهما كان معي فيدرجتي يوم القيامة، قال: أخرج هذا الحديث أبو عيسى في جامعه(٢).

الثالث والأربعون: موفق بن أحمد قال: أخبرني الشيخ الثقة العدل الحافظ أبو بكر بن محمد بنعبد الله بن نصر بن البزاغوني، حدثنا أبو الحسين محمد بن إسحاق بن إبراهيم بن مخلد النافرجي،حدثني أبو عبد الله الحسين بن الحسين بن علي بن بندار، حدثني أبو بكر أحمد بن إبراهيم بنالحسن بن محمد بن شاذان، حدثني أبو القاسم عبد الله بن أحمد بن عامر الطائي، حدثني أبيأحمد بن عامر بن سليمان، حدثنا أبو الحسن علي بن موسى الرضا، حدثني أبي موسى بن جعفر،حدثني أبي جعفر بن محمد، حدثني أبي علي بن الحسين، حدثني أبي الحسين، حدثني أبي علي

(١) مناقب الخوارزمي: ١٢٩ / ١٤٣.

(٢) مناقب الخوارزمي: ١٣٨ / ١٥٦، صحيح الترمذي ٥: ٣٠٥ / ٣٨١٦.

٥٩

ابن أبي طالب عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) أنه قال: يا علي إن الله قد غفر لك ولأهلك ولشيعتك ومحبيشيعتك فأبشر فإنك الأنزع البطين، منزوع من الشرك بطين من العلم(١).

الرابع والأربعون: موفق بن أحمد بالإسناد السابق عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) أنه قال: يا علي إذا كانيوم القيامة أخذت بحجزة الله، وأخذت أنت بحجزتي، وأخذ ولدك بحجزتك، وأخذ شيعةولدك بحجرتهم، فترى أين يؤمر بنا(٢)؟.

الخامس والأربعون: موفق بن أحمد بهذا الإسناد عن أبي سعيد السمان هذا، أخبرني أبو سعدأحمد بن محمد الماليني بقراءتي عليه، حدثني أبو بكر محمد بن حسان الدير عاقولي، حدثنيمحمد بن الحسين بن حفص الأشناني، حدثني محمد بن يحيى الفارسي عن سليمان بن حربعن يونس بن سليمان التيمي عن أبيه عن يزيد بن تبيع قال: سمعت أبا بكر رضي الله عنه يقول:

رأيت رسول الله (صلى الله عليه وآله) خيم خيمة وهو متكئ على قوس عربية، وفي الخيمة علي وفاطمة والحسنوالحسين رضي الله عنهم، ثم قال: يا معاشر المسلمين أنا سلم من سالم أهل الخيمة وحرب لمنحاربهم وولي لمن والاهم وعدو لمن عاداهم، لا يحبهم إلا سعيد الجد طيب المولد، ولا يبغضهمإلا شقي الجد ردئ المولد، فقال رجل: يا زيد بالله أنت سمعت هذا من أبي بكر؟ قال: أي وربالكعبة(٣).

السادس والأربعون: موفق بن أحمد بهذا الإسناد عن أبي سعد هذا، أخبرنا أبو بكر محمد بنعبد الله بن محمد الحمدوني بقراءتي عليه سنة ست وثمانين وثلاثمائة، حدثني أبو محمد عبدالرحمن بن حمدان بن عبد الرحمن بن المزرجان الحلان، حدثني أبو بكر محمد بن إبراهيمالسوسي البصري نزيل حلب، حدثني عثمان بن عبد الله القرشي الشامي بالبصرة قدم علينا،حدثنا يوسف بن أسباط عن محمد الظبي عن إبراهيم النخعي عن علقمة عن أبي ذر رضي الله عنهعن أمير المؤمنين (عليه السلام) قال: إن جبرائيل نزل على النبي (صلى الله عليه وآله) فقال: يا محمد إن الله يأمرك أن تحبعليا وتحب من يحبه، فإن الله تعالى يحب عليا ويحب من يحبه(٤).

السابع والأربعون: موفق بن أحمد قال: ذكر الإمام محمد بن أحمد بن علي بن الحسين بنشاذان، أخبرنا الشريف الحسن بن حمزة العلوي عن علي عن الزهري عن عروة عن أبي عباسقال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): من صافح عليا فكأنما صافحني، ومن صافحني فكأنما صافح أركان

(١) مناقب الخوارزمي: ٢٩٤ / ٢٨٤.

(٢) مناقب الخوارزمي: ٢٩٦ / ٢٨٩.

(٣) مناقب الخوارزمي: ٢٩٧ / ٢٩١، الرياض النضرة: ٢ / ١٥٤.

(٤) مناقب الخوارزمي: ٣٠١ / ٢٩٦.

٦٠